الأحد، 10 يناير، 2010

متى يتوب وفيق زغلول ؟

حلمت بالامس ان السيد وفيق زغلول رئيس مجلس الادارة يتضرع الى السماء ويرفع يديه ويبكي بالم وحسرة ويطلب من الله العفو والمغفرة عن ذنوبة وخطاياه في حق العاملين بالشركة ممن قام بفصلهم من العمل وتشريد اسرهم ممن كان سببا في ان يبيتوا جائعين بدون عشاء ممن كان سببا في تدمير اسرهم حيث اهدر حقوقهم في الوقت الذي كان يعيش فيه هو في رخاء ويتقاضى فيه الاف الجنيهات في الوقت الذي قام فيه بصرف الملايين على فريق كورة القدم لارضاء رؤسائه في الوزارة وكان يمكنه فتح بيوت الاف الاسر من تلك الاموال التي ضاعت بدون طائل واهدرت في ما لا ينفع الناس لقد كانت توبة وفيق صادقه الى الله فقام بعد توبته باعادة العاملين الى اعمالهم وقام باعطائهم حقوقهم بل كان يتصدق من مرتبه على العاملين الفقراء ويقوم بزيارتهم والسؤال عليهم

ولكنني استيقظت قبل ان اعرف ما الذي ماذا سوف يفعله وفيق بعد ذلك ؛ كنت اتمنى ان يتحول حلمي الى حقيقة لكنني لا اعلم ما الذي سيخبئه القدر للعاملين ولوفيق غدا غير امنياتي واحلامي .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق