الثلاثاء، 4 أغسطس، 2009

قصة قصيرة : أحمد ماهر والمبدأ

بقالي مدة طويلة وانا الموضوع دة بيلح عليه لكن مكنتش فاضي او مليش مزاج اكتب لكن دلوقتي فوقت وممكن اكتب اللي انا كنت عايز اقولة

احداث القصة بدات سنة 2006 في سجن طرة تحقيق حيث تم اعتقال مجموعة كبيرة من شباب الحركة الوطنية على خلفية احداث القضاة وكان من ضمن المعتقلين الشاب احمد ماهر ذو الطباع الهادئة وبعد عدة ايام من الاعتقال تم اعتقال احد زملاءنا ويدعى محمد الشرقاوي اقل ماتوصف الاعتداءات التي وقعت عليه بانها غير ادمية كانت بدنية وجنسية لم نتمالك انفسنا وقررنا الرد على تلك الرسالة بالاضراب عن الطعام حتى يتم تحويل هؤلاء الكلاب الى المحاكمة وعلى اثر ذلك تم نقلنا الى زنازين الحبس الانفرادي وكان يومها احمد واخد حبتين مسكن لانه كان بيعاني من اعراض برد شديدة لدرجة اننا كنا بننادية وهو في الزنزانة ومكنش بيرد (قلنا لحسن يكون حصل له حاجة) المهم تاني يوم جاءت والدة احمد في زيارة مفاجئة له ولم تكن تعرف انه نقل الى زنازين التاديب وانتهز ظباط المباحث الفرصة وقعدوا يضغطوا على احمد عشان يفك الاضراب عشان امه قلقانة علية وعشان ما تمشيش على الفاضي في البداية كان رافض لكن امام ضغط رجال مباحث السجن وافق على استخارة الله وطلب 5 دقايق عشان يصلي استخارة
وبالفعل قضى صلاته وخرج من الزنزانة وقد قرر انه يرفض زيارة والدتة عشان مايفكش الاضراب وقال لظباط المباحث خليها تروح انا مش هافك الاضراب رغم ان جميع زملاءة اصروا على خروجة لوالدتة وبالفعل عادت الام المكلومة من حيث جاءت وهي قلبها بياكلها على ابنها .

موقف عابر ناس كتير مر عليهم مرور الكرام لكن بيعكس معنى التضحية اللي ميعرفهاش بعض الناس الانتهازيين في حركة لن تمصوا اللي خسروا واحد من اصدقاءهم عشان لا شئ او يمكن عشان زعامة مزعومة

عمر ما كانت بتربطني صداقة باحمد ماهر ممكن اقول زمالة أو معرفة لكن بالتاكيد حاسس بمقدار الظلم الواقع عليه

قد يكون اخطئ وشعر في لحظة من اللحظات بالزعامة من منطلق مجهودة في تاسيس الحركة جايز يكون نسي الديموقراطية وتداول السلطة لكن كلنا بنمر بلحظات زي دي وكلنا لينا زلتنا

لاننا مش ملائكة لكن المهم اننا نتعلم من اخطاءنا ونعرف الصديق من العدو.


اللهم اعني على اصدقائي اما اعدائي فانا كفيلا بهم

الاثنين، 3 أغسطس، 2009

انجازات مبارك الفاشل

بعد 29 عاما من استيلاء الديكتاتور الاحمق مبارك على السلطة وتحويله البلد لعزبة هو وحاشيته حيث لم يعد يهمه سوى جمع المال وتنفيذ مخطط التوريث لتحويل مصر لمملكة له ولابنه وتبديده لثروات مصر وتصديره للغاز المصري لاسرائيل بابخس الاثمان كضريبة تدفع للوبي الصهيوني لتمرير وتنفيذ سيناريو نقل السلطة للابن كان لابد لنا من وقفة لنتامل في انجازات مبارك وما حققه لمصر من تخلف وخراب ودمار سيدفع ثمنها الاجيال القادمة من ابناء الوطن بسبب سفه الحاكم وسلبية المحكومين .

الحالة النفسية

20 مليون مصري مصابون بالاكتئاب.

1200 حالة انتحار سنويا .. 24% منها في القاهرة ، 19.5% في القليوبية.

المركز 57 من بين 60 دولة في تقرير البؤس العالمي من حيث معدلات البؤس والشقاء والتخلف والفقر.

مؤشرات الفقر

48 مليون فقير يعيشون في 1109 مناطق عشوائية - أي 45% من المصريين (تقرير صندوق النقد الدولي للتنمية الزراعية)

2.5 مليون مصري يعيشون في فقر مدقع (تقرير الأمم المتحدة للتنمية الإدارية).

45% من المصريين يعيشون تحت خط الفقر يحصلون على أقل من دولار في اليوم (لجنة الانتاج الزراعي يمجلس الشورى).

41% من إجمالي عدد السكان في مصر فقراء (تقرير التنمية البشرية العربية 2009) (28.6% في لبنان - 30% في سوريا - 59.9% في اليمن).

12 مليون مصري ليس لديهم مأوى منهم 1.5 مليون يعيشون في المقابر (الجهازا لمركزي للتعبئة العامة والإحصاء).

16% من دخل الفرد في مصر ينفق على الطعام والشراب.

46% من الأسر المصرية لا تجد الطعام الكافى للحركة والنشاط (تقرير لشعبة الخدمات الصحية والسكان بالمجلس القومى للخدمات والتنمية الاجتماعية التابع للمجالس القومية المتخصصة).

الحريات وحقوق الانسان

40 حالة تعذيب مثبتة رسميا في 2007 و 28 حالة في 2008 غير الحالات التي لم يمكن اثباتها(المنظمة المصرية لحقوق الانسان).

93 حالة وفاة تحت التعذيب في 2007، 56 حالة لتعذيب المواطنين داخل أقسام الشرطة، من بينها (13) حالة وفاة غامضة و25 حاله اضطهاد واحتجاز تعسفي، وذلك خلال الفترة من يونيو 2008 حتى فبراير 2009 (المنظمة المصرية لحقوق الانسان).

مئات الأحكام القضائية واجبة التنفيذ كتعويضات وافراج عن سجناء لا تنفذ ولا يوجد سبيل لإجبار وزارة الداخلية على تنفيذها!

النقل والمواصلات

22.4 ألف حادث سيارة في 2007.

88 ألفًا و779 قتيل، و 379 ألف و233 مصاب بسبب حوادث الطرق في الفترة ما بين 1990 إلى 2006 .. المركز الأول على مستوى العالم في معدلات خسائر الأرواح (الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء).

7394 حادث بقطاع السكة الحديد في الفترة ما بين 2000 و2006، أسفرت عن مصرع 573 شخصا وإصابة 805 آخرين.

4 مليارات جنيه خسائر سنوية بسبب حوادث الطرق (مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار).

الفساد

39 ملياراً و373 مليوناً و524 ألف جنيه تم اهدارها في الفترة ما بين أبريل 2008 ويناير 2009 بسبب الفساد المالي والإداري (تقرير عام 2008 لمركز الدراسات الريفية).

8 مليار جنيه دعم سنوي لأنابيب البوتاجاز (يبلغ احتياطي مصر من الغاز الطبيعي 67 تريليون قدم مكعب، وتبيع المليون وحدة حرارية لإسرائيل 1.5 دولار والتي يتكلف انتاجها 2.65 دولار .. سعر التصدير العالمي من 6 الى 8 دولارت للمليون وحدة حرارية).

المركز 134 من بين 134 دولة في معدل تعيين الاقارب والأصدقاء في المناصب المختلفة (تقرير التنافسية العالمية).

المركز 115 من بين 134 دولة في مؤشر مدركات الفساد الذي يقيس درجة انتشار الفساد بين المسئولين في الدولة (تقرير التنافسية العالمية).

المركز 72 من 134 على مؤشر الشفافية والنزاهة لمنظمة الشفافية العالمية في 2006، ثم المركز 105 في 2007 ثم الركز 115 في عام 2008 (منظمة الشفافية العالمية).

المركز 77 من بين 146 دولة في تقرير منظمة الشفافية الدولية لعام 2007 (إسرائيل من أفضل 20 دولة).

المجال الصحي

ربع سكان مصر يعانون من ضغط الدم.

أعلى معدل لوفيات الأطفال في العالم (50 طفل لكل 1000 مولود) .. 3 في السويد .. 4 في اليابان (جهاز التعبئة العامة والإحصاء).

29% من أطفال مصر لديهم تقزم و 14% لديهم قصر قامة حاد وطفل من كل اثنين لديه انيميا (مديحة خطاب رئيس لجنة الصحة بأمانة سياسات الحزب الحاكم).

9 مليون مصري مصابون بفيروس (سي) .. تحتل مصر المركز الأول في معدلات الإصابة بالمرض على مستوى العالم

8 مليون مواطن مصابون بالسكر والمركز الثاني على مستوى العالم في الوفاة بسبب المرض (مديحة خطاب رئيس لجنة الصحة بأمانة سياسات الحزب الحاكم).

من أعلى معدلات الوفيات على مستوى العالم بسبب انفلونزا الطيور الذي أصبح مرضاً متوطناً في مصر (إلى جانب مخاوف من توطن انفلونزا الخازير ، ظهور حمى التيفود، مخاوف من انفلونزا الكلاب).

4% من سكان مصر يعانون من مرض أنيميا البحر المتوسط الذي يصيب الأطفال (تقرير لوزارة الصحة).

20 ألف مواطن يموتون سنويا بسبب نقص الدماء (تقرير لوزارة الصحة).

اكثر من 200 حالة اصابة بحمى التيفود منها 164 في قرية واحدة خلال أقل من اسبوعين (ولا يزال السيد المستشار عدلي حسين محافظاً للقليوبية!!).

اكثر من 100 ألف مواطن مصري يصابون سنوياً بالسرطان بسبب تلوث مياه الشرب (د‏.‏ أحمد لطفي استشاري أمراض الباطنة والقلب بمستشفي قصر العيني).

مؤشرات أخرى

26% من المصريين لا يعرفون القراءة أو الكتابة.

16 شابا من بين 100 شاب شربوا المخدرات.

178 مليار جنيه هي تكلفة علاج الإدمان في عشر سنوات فقط.

10 مليون عاطل (في سن 15 الى 29 عاما) أي 21.7% من إجمالي قوة العمل.

9 مليون شاب تخطوا سن 35 عاماً دون زواج (5.5 مليون شاب + 3.5 مليون فتاة) بمعدل عنوسة 17%.

255 ألف حالة زواج عرفي بين الطلبة (أي 17% من طلبة الجامعات) نتج عنها 14 ألف طفل مجهول النسب.

المركز 129 بين 134 دولة في معدل هجرة العقول العلمية والموهوبة وتعد أسوأ دول الشرق الأوسط في ذلك (تقرير التنافسية العالمية).

المركز 134 من بين 134 دولة في مؤشر كفاءة سوق العمل (تقرير التنافسية العالمية).

المركز 125 من بين 134 دولة في مؤشر استقرار الاقتصاد الكلي (تقرير التنافسية العالمية).