الثلاثاء، 29 يونيو، 2010

رحلة تعذيب الانسان داخل بتروتريد

اخلاء طرف المركزية
اخلاء طرف من منطقة عين شمس


رحت اعمل اخلاء طرف من شركة بتروتريد والحقيقة اللي يفكر في عمل اخلاء طرف من الشركة ينطبق عليه المثل الداخل مفقود والخارج مولود ؛ لأخر لحظة مش عايزنك تفتكر الشركة غير بالقرف

رحت الف كعب داير على المناطق زي المجرمين بالظبط

بداية الرحلة كانت بعمل اخلاء طرف من منطقة عين شمس اخر منطقة كنت فيها طبعا لفيت على كل الادارات وطلع عيني لغيت اما خلصت اخلاء الطرف من المنطقة

رحت بعد كدة المركزية وياريتني ما رحت لفيت لمدة ساعتين ودة طبعا لاني مش عارف الاماكن وبعد اما خلصت اخلاء الطرف من المركزية قالولي ارجع عين شمس تاني عايزين امضاء على اخلاء الطرف بتاع المركزية

ورحت عين شمس تاني وبعد كدة طلبوا مني اروح الشئون القانونية بمصر الجديدة عشان اعمل اخلاء طرف من هناك ورحت هناك

لكن رحلة العذاب لسة ما انتهتش

كان لازم اروح كمان حطة اسمها المهمات في الحي العاشر بمدينة نصر عشان اخد توقيع من هناك ان مفيش عليه اي عهدة

واخيرا

انتهت رحلة العذاب بالعودة مرة اخرى للمركزية لتكملة اخلاء الطرف ساعتين كمان من اللف والمعاملة السيئة من المعينيين القدام لانهم عارفوا ان انا كريم رضا سبب وكستهم وعايزين يطلعوا عينه

والغريب ان الموظف المغفل كتب في اخلاء الطرف اني شغال في شبرا الخيمة وانا اصلا عمري ما رحتها

الناس طلعوا القمر وكل الشغل في بلاد العالم بالكمبيوتر واحنا عندنا قيادات الشركة بتاخد مرتبات بعشرات الالاف من الجنيهات على اي اساس انا مش عارف حاجة بسيطة زي اخلاء الطرف ايه المانع يكون في مكتب في المركزية يتم فيه انهاء الاجراءات وانت واقف بسهولة ويسر ولا قيادات الشركة فالحين بس في فصل العمال تعسفيا وتفصيل لائحتين

لكن دي مش النهاية دي هاتكون البداية وانا هافضل مع عمال بتروتريد اقدم لهم الدعم القانوني والاعلامي وكافة اشكال المساعدة من اجل الحصول على كافة حقوقهم لانهم اصحاب حق وضحايا للفساد والظلم والمحسوبية

ياترى وفيق زغلول لما يرحل من الشركة عمال بتروتريد هايفتكروه بايه ؟؟



الاثنين، 21 يونيو، 2010

الأربعاء، 16 يونيو، 2010

المعاملة غير الادمية لعمال محطات البنزين

الجلوس على الارض مع شدة الحرارة تدريب للعمال قبل النزول للبنزينات
قمة الاهانة والذل يتعرض لها عمال البنزينات من ذوي المؤهلات العليا


النهاردة كنت في المقر الرئيسي لبتروتريد ( المركزية ) عشان أخد مستحقاتي المالية وطبعا حاولوا يلبسوني العمة واني مليش نسبة في الارباح واتصلت بالمحامي واكد ليه ان كل دة غير قانوني وهارفع قضية عشان اخد حقوقي كاملة

المهم وانا داخل وخارج من المركزية شفت منظر غير انساني أو ادمي بالمرة وطبعا صورت المشهد دة

وهو عبارة عن أصحاب المؤهلات العليا (خريجي الجامعات ) اللي نازلين يشتغلوا في البنزينات وهما قاعدين على الارض في مدخل الشركة في درجة حرارة تتجاوز الاربعين درجة مئوية منتظرين ان يتعطف عليهم الموظفين لكي يدخلوا الشركة لاستلام العمل بالبنزينات

بصراحة كان منظرهم كانهم محتاجين رصاصة الرحمة اللي بيطلقوها في الدول الغربية على المرضى المصابين بامراض ميئوس من علاجها عشان يخلصوهم من معاناتهم

فعلا معاملة غير انسانية او ادمية بالمرة

وفيق زغلول قاعد في التكييف فوق في مكتبه وكل يوم يدخل ويخرج من المركزية ويشفهم ومفكرش يحل مشكلتهم

فيها ايه لو تم تخصيص غرفتين أو ثلاثة داخل المركزية ينتظر فيها هؤلاء البؤساء بدل البهدلة والذل اللي هما فيها

امال لو مكنوش موظفين في بتروتريد ومعاهم مؤهلات عليا كانوا عاملوا فيهم ايه ؟؟!!

ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء .

السبت، 5 يونيو، 2010

خبر ولا تعليق


اعتقد أن بتروتريد هاتدخل النفق المظلم خلال الفترة القادمة في حالة استمرار وفيق زغلول رئيسا لمجلس ادارة الشركة خاصة وأنه المسئول الاول عن كل الاحتجاجات والمشاكل الموجودة بالشركة