الثلاثاء، 25 مايو، 2010

مستندات خطيرة تكشف فضيحة التلاعب في علاوة الرئيس في بتروتريد

وصلتني مستندات خطيرة من بعض العاملين بشركة بتروتريد تكشف تلاعب ادارة الشركة في العلاوة التي أقرها رئيس الجمهورية وهو ما يخالف القانون
و توضح الفرق الشاسع بين العلاوة الشهرية الخاصة في القانون الذي أقرَّه مجلس الشعب وبين تلك التي يحصل عليها العمال.
حيث أقرت العلاوة زيادة وقدرها 20 % من الاجر الاساسي في سنة 2005 و وذلك بحد أدنى 30 جنيه
كما يظهر في المستند الاول حيث تم رسم دوائر سوداء حول الارقام للتوضيح

كما أقرت العلاوة زيادة وقدرها 10% من الاجر الاساسي في سنة 2006 وذلك بحد ادنى 36 جنيه
كما يظهر في المستند الثاني
ويظهر في المستند الثالث وهو عبارة عن ايصال استلام المرتب التلاعب في العلاوة حيث يتم صرفها دون الحد الادنى المنصوص عليه في القانون وتم رسم دوائر حمراء حول البنود المذكورة
اما المستند الرابع فهو ايصال استلام المرتب لأحد العاملين على اللائحة القديمة وتظهر فيه العلاوة والتي تم منحها كاملة له وستجدون تفاوت كبير في العلاوة الممنوحة للمعين على اللائحة القديمة وزميله المعين على اللائحة الجديدة

اما عمال المكافاة الشاملة فلهم الله لانه لا يوجد ايصالات استلام للمرتب لهم تكشف الخصومات والعلاوات ...الخ ولذلك نرجو من جميع العاملين جمع توقيعات من بعضهم وتقديم بلاغات للجهات الرقابية لمعرفة مصير العلاوة التي أقرها الرئيس وكل ذلك
استمرارًا لمسلسل الفساد وهضم حقوق العمال في شركة بتروتريد



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق